المحتوى الرئيسى

المرأة التي أهانت ترامب بإشارة بذيئة تكسب عشرات آلاف الدولارات فصلت من وظيفتها فكوفئت بهذه الطريقة


خسرت السيدة الأميركية التي وجَّهت إهانة للرئيس الأميركي دونالد ترامب لدى مرور موكبه في عيد "الهالوين" وظيفتها، لكن يبدو أنها كسبت تعويضاً قيمته عشرات آلاف الدولارات، لم تكن شركتها التي فصلتها لتدفع لها هذا المبلغ.
فقد ذكرت صحيفة The Telegraph البريطانية، أن جولي بريسكمان، قد جُمع لها أكثر من 55 ألف دولار، على أحد مواقع التمويل الجماعي، بعد أن طُرِدت من عملها، بعدما التُقِطَت لها صورةٌ ترفع فيها إصبعها الأوسط عند مرور موكب الرئيس الأميركي دونالد ترامب بجوارها.
وقد فُصِلَت جولي بريسكمان من عملها في مجال التسويق لدى شركة "أكيما إل إل سي"، المعنية بالإشراف على عقود حكومية، في عيد "الهالوين"، بعد تداول الصورة على الإنترنت.

ليست نادمة



وفي ذلك الوقت، قالت جولي، البالغة من العمر 50 عاماً، إنَّ رؤساءها في العمل اصطحبوها من المبنى وأخبروها أنَّهم يريدون منها أن تصبح مهنية في تصرفها، لكنها قالت لاحقاً: "لم أكن حتى في العمل عندما فعلتُ ذلك. لكنَّهم أخبروني أنَّي انتهكتُ مدونة قواعد السلوك".
وعلى الرغم من فقدانها لوظيفتها، قالت جولي إنَّها ليست نادمة على الواقعة، مضيفةّ: "لو تكرَّر الأمر لفعلتُها مجدداً"، ومنذ ذلك الحين جعلت جولي الصورة صورةً شخصية، وصورةً للخلفية لحساباتها على الشبكات الاجتماعية.
وقد أُنشِئت صفحة على موقع "GoFundMe" للتمويل الجماعي عقب طردها من العمل، ودعت الصفحة الناس للتبرُّع من أجل "إظهار الدعم" لجولي، وهي أمٌّ لمراهقين. ومنذ ذلك الحين، جمعت الصفحة أكثر من 57 ألف دولار، وتقول إنَّها تهدف لجمع مبلغ إجمالي يبلغ 100 ألف دولار.
وبدأت الواقعة عندما كانت جولي تسير بدرَّاجتها في منطقة "سترلينغ" بولاية فيرجينيا، في سبتمبر/أيلول الماضي، وكان موكب الرئيس دونالد ترامب يمرُّ بجانبها في طريقه إلى أحد ملاعب الجولف التابعة له، فقامت بإشارتها البذيئة نحو الرئيس، التي التقطتها الكاميرات، وانتشرت الصورة بسرعةٍ على الإنترنت.

لا تنسى ان تقوم بعمل لايك لصفحتنا البديله كلمتى
الصفحة البديله

سعر الحديد سعر الاسمنت سعر الدولار الان سعر الذهب

المصدر : huffpostarabi

تغطية خاصة بالموضوع

اخبار متعلقة

اضف تعليق