المحتوى الرئيسى

الاتحاد الإفريقي يطالب ترامب بالاعتذار عن تصريحات عنصرية

طالب سفراء بعثة الاتحاد الإفريقي لدى الأمم المتحدة، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالاعتذار الرسمي عن تصريحاته المسيئة والعنصرية بشأن المهاجرين، والتراجع عنها.

وأدان سفراء الدول الإفريقية وعددها 54، في بيان شديد اللهجة صدر فجر السبت، عقب اجتماع طارئ للسفراء في مقر الأمم المتحدة، تصريحات ترامب التي انتشرت على نطاق واسع في وسائل الإعلام.

وقالوا إن تصريحات ترامب "عنصرية ومهينة، وتحمل كراهية للأجانب"، بحسب البيان.

وأعربت الدول الإفريقية في البيان الذي اطلعت عليه "الأناضول"، عن قلقها إزاء "الاتجاه المستمر والمتنامي من الإدارة الأمريكية تجاه إفريقيا (توجيه الإهانات) والسكان المنحدرين من أصل إفريقي".

وأوضح البيان أن توجه الإدارة الأمريكية الحالي يقوم على "تشويه القارة الإفريقية والأشخاص من ذوي البشرة السمراء".

وفي السياق، أعلنت الدول المصدرة للبيان دعمها لمواطني هايتي وغيرها من الدول التي تعرضت لتشويه سمعة مماثل.

يشار أن وسائل إعلام أمريكية تناقلت تلك التصريحات مساء الخميس (بتوقيت الولايات المتحدة)، وجاء فيها قول ترامب، في سياق الحديث عن دول إفريقية ولاتينية، "لماذا عليّ الموافقة على مجيء لاجئين من دول قذرة؟ علينا قبول المزيد من اللاجئين من النرويج".

وأفادت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، بأن التصريحات "أطلقها ترامب ردا على مقترح من جانب مشرعين لاستعادة الحماية المكفولة للمهاجرين القادمين من هايتي والسلفادور ودول إفريقية أخرى".

لا تنسى ان تقوم بعمل لايك لصفحتنا البديله كلمتى
الصفحة البديله

سعر الحديد سعر الاسمنت سعر الدولار الان سعر الذهب

المصدر : الاناضول

تغطية خاصة بالموضوع

اخبار متعلقة

اضف تعليق