المحتوى الرئيسى

آخرهم ثلاثي الأهلي غزو مصري للدوري السعودي


أدى إعلان الاتحاد السعودي لكرة القدم، زيادة عدد اللاعبين الأجانب في صفوف كل فريق إلى 7 لاعبين، إلى لجوء الأندية السعودية لاستقدام لاعبين أجانب، لتدعيم صفوفها خلال فترة الانتقالات الشتوية.
 
وانتقل مع مطلع عام 2018  أكثر من لاعب مصري إلى "دورى جميل"، كان آخرهم ثلاثي النادي الأهلي مؤمن زكريا وعماد متعب وأحمد الشيخ.
 
وبانتقال الثلاثي، يرتفع عدد اللاعبين المصريين في الدوري السعودي إلى "تسعة" حيث يضم نادي التعاون النصيب الأكبر من اللاعبين المصريين وهم، عصام الحضري وعماد متعب ومصطفى فتحي.
 
كما يلعب حسام غالي في نادي النصر ومحمود عبدالمنعم (كهربا) في اتحاد جدة، ومؤمن زكريا في أهلي جدة، وضم فريق الاتفاق اللاعب أحمد الشيخ، ويلعب محمد عبدالشافي في صفوف الفتح ويتواجد محمود عبدالرازق (شيكابالا) في صفوف الرائد.
 
وتعد البرازيل الدولة الأولى في تصدير اللاعبين إلى الدوري السعودي حيث يتواجد 23 لاعبا في صفوف الأندية السعودية، بينما تحتل مصر المرتبة الثانية برصيد 9 لاعبين. 
 
 ويأتي هذا الرقم الكبير في عدد المحترفين، لأن السعودية تطبق نظام تواجد 7 لاعبين محترفين في قائمة كل فريق.
 
قرارات سعودية
كان الاتحاد السعودي لكرة القدم، أعلن زيادة عدد اللاعبين الأجانب في صفوف كل فريق إلى 7 لاعبين.
 
وذكر الاتحاد السعودي أنه تقرر السماح لكل ناد بإشراك 6 لاعبين أجانب في التشكيلة الأساسية بحد أقصى على أن يتواجد اللاعب السابع على مقاعد البدلاء.
 
كما اعتمد الاتحاد زيادة عدد اللاعبين البدلاء إلى 9 لاعبين كحد أقصى في مسابقة الدوري السعودي أسوة بمسابقة كأس خادم الحرمين الشريفين، على أن يتم العمل بتلك القرارات بداية من اليوم.
 
وأطلق تركي آل الشيخ رئيس الهيئة العامة للرياضة بالمملكة، الأسبوع الماضي، مبادرة "فريقي" والتي تهدف إلى العمل على زيادة مداخيل أندية دوري المحترفين.
 

وفتح تركي آل الشيخ باب الدعم المالي بتقديم 500 ألف ريال لكل ناد من أندية دوري المحترفين البالغ عددها 14 نادياً.
 
 كما كشفت الهيئة عن آليتين يتم من خلالها تفعيل هذه المبادرة، الأولى بإرسال رسالة نصية باسم النادي إلى الرقم 505050 لدعم النادي بقيمة ريال واحد يومياً.
 
أما عن الآلية الثانية تتمثل بالإيداع البنكي المباشر في الحسابات البنكية التي تم اعتمادها خصيصاً لكل نادٍ.
 
بالإضافة تعمل الهيئة على إبرام اتفاقية ضخمة مع شركة عالمية لحقوق النقل التلفزيوني هي الأولى من نوعها على مستوى الشرق الأوسط، تحصل من خلالها الأندية على مداخيل هي الأعلى في تاريخها.
 

 
لماذا تفكر الأندية السعودية في اللاعب المصري؟
 
اهتمام الأندية السعودية باستقطاب اللاعبين المصريين، بشكل كبير خلال الفترة الأخيرة، يعود إلى انخفاض القيمة المادية لعقودهم السنوية، مقارنة بلاعبي أمريكا اللاتينية الذين يحتلون النصيب الأكبر في المملكة.
 
كما أن ارتفاع سعر الدولار الأمريكي والريال السعودي مقارنة بالجنيه المصري، أغرى نجوم الدوري المصري على الرحيل.
 
وتبدو المصلحة متبادلة بين الأندية السعودية واللاعبين المصريين، إذ أن الأندية تسعى للحصول على خدمات اللاعبين المصريين نظرا لانخفاض المقابل المادي حال وضعهم في مقارنة مع لاعبين من البرازيل أو الأرجنتين ، حتى أن لاعبو تونس وسوريا قيمتهم السوقية في الدوري السعودي تفوق معظم اللاعبين المصريين.
 
وعلى الجانب الآخر ، فمن المعروف أن اللاعب المصري حينما يفكر في الاحتراف في الخليج والسعودية خاصة فإن العامل المادي يحسم وجهته نظرا لمقارنته بما يتقاضه في مصر.
 

لا تنسى ان تقوم بعمل لايك لصفحتنا البديله كلمتى
الصفحة البديله

سعر الحديد سعر الاسمنت سعر الدولار الان سعر الذهب

المصدر : masralarabia

اخبار متعلقة

اضف تعليق